Sunday, July 16, 2006

الــجــلــســة

لن أتمكن من حضور جلسة تقليص الدوائر غداً في مجلس الأمة لانشغالي بالعمل، لذلك أتمنى من الأصدقاء الذين سيحضرون إخطاري بالتطورات أول بأول عن طريق الرسائل القصيرة، وسوف أرتدي أي شيء برتقالي - يليق بالعمل طبعاً - غداً تضامناً معكم

****


الأحداث المؤلمة في لبنان لا يصدقها العقل مع أن الأحداث التي استبقتها في غزة كانت مؤشراً واضحاً... في بداية الاعتداء كنت في الخارج ولم يكن لدي سوى محطة سي أن أن وتغطيتها التعيسة للأحداث فلم أحس مباشرة بهول ما يحدث. لكن فور رجوعي إلى الكويت ومتابعة الأخبار على المحطات اللبنانية والعربية شعرت بالحزن المكبوت يتدفق بلا سيطرة... لا ندري من نلوم أكثر، الإجرام الإسرائيلي المسعور أم تهور حزب الله وتوريط لبنان بأكمله في مغامرته الإنتحارية... ليس لدينا سوى الدعاء لتوقف هذا العدوان بأسرع وقت

****


العم سليمان الفهد - حفظه الله - آثر البقاء في حمانا والصمود مع الأشقاء اللبنانيين في الضراء قبل السراء... بطل يا بونواف

2 comments:

  1. وليعلوا الصوت الكويتي

    لا للحرب في لبنان

    ........................

    أتمنى اني اقدر ادخل كامرتي معاي .. وانا راح اضبطكم انشالله :)

    ReplyDelete
  2. اتمني السلامة لكل من بقي علي ارض لبنان الحبيبة كويتي ولبناني
    وانشالله ترجع واحسن من قبل
    وانشالله السفارات الكويتية يتعلمون ادارة الازمات مو الى الحين الناس ماتدرى وين الله قاطها

    ReplyDelete

Keep it clean, people!