Monday, February 21, 2005

!!آه يا الفشلة

المشكلة انه ليس هناك ادراك لحجم الاذى الذي يتعرض له بلدنا امام المجتمع الدولي، وليس هناك احساس بروح الانكسار والاهانة التي تشعر بها النساء في بلدنا حين تتم ممارسة التفرقة العنصرية ضدهن. وليس هناك قراءة لتقارير سفرائنا في الخارج حيث يواجهون الاحراج كل يوم عبر سؤال منطقي ومثير للسخرية لماذا تحرم النساء في بلدكم من حقوقهن السياسية؟
ما هو الحجم الحقيقي لمعاناة نساء الكويت التي يصفها الربعي؟ هل توجد معاناة فعلاً.. أم أن غالبية النساء غير مهتمين أصلاً بحقوقهن الشرعية التي لا يعرفون عنها شيئاً؟

ليتفضل شيوخ الإفتاء والنظرة الثاقبة بآرائهم، ولتصفق نسائهم تأييداً لمن يريد وأدهن

10 comments:

  1. Z

    آنه كنت من أشد المدافعين عن المرأة، دور أي جريدة أو مجلة والبعير الواقف يمهم وشايل لافتة هذا آنه
    خلاص غسلت أيدي كل المطالبات من العيايز همهم الوجاهه وصورهم للأسف ماكو جيل جديد

    ReplyDelete
  2. أكثر ما أضحكني يا زيدون.....هو عندما أتت شيري بلير بزيارة للكويت.اجتمعت حولها ثلة من سيدات المجتمع. و ببراءة و سذاجة سألوها.. (هل سيعطونا حقوقنا؟؟؟)
    شر البلية ما يضحك.

    ReplyDelete
  3. زيدون
    الكلام عن معاناة المرأة الكويتية ما فيه مبالغة
    هناك حقوق مسلوبة، وهناك جهل
    حق المرأة الكويتية في السكن.. حق أبنائها في الجنسية.. حقها في فرص التعليم والعمل. كلها ضايعة، ويأتي التركيز على الحقوق السياسية لأنها الوسيلة لتغيير تشريعات وقوانين مجحفة

    أما عن تصفيق النساء لمن يريد وأدهن فهو صحيح.. وينطبق على الرجال كذلك.. تذكر أن رجال الكويت هم من أتى بمجلس كان هدفه الأول التضييق على الحريات الشخصية

    ReplyDelete
  4. Esetch
    أول شي محشوم
    ثانيا، يمكن هالـ"عيايز" هم اللي عندهم الوقت لمتابعة الحقوق السياسية.. يعطيهم ويعطيك ألف عافية

    ReplyDelete
  5. الربعي ما جذب زيدون انت كل شي مو عاجبك!!

    ReplyDelete
  6. nooni

    بالعكس، انا اتفق معه تماماً... لكنني أسأل عن المعاناة اذا كانت الأغلبية غير واعية لحقوقها من الأصل

    ReplyDelete
  7. جماعة نورية السداني و بدور العيسى ما اعدوا جيل يديد يحمل هالمطالب السياسية حالهم حال الليبراليين اللي ما اعدوا جيل يحمل فكرهم من بعدهم

    و الجيل اليديد من الكويتيات كل همه الحين الريوق بالوزاره و السوق و ما اظن عندهم ادنى اهتمام بحقوقهم


    تحياتي لك استاذي زيدون

    ReplyDelete
  8. Shurouq

    قصدت الجانب الأيجابي من البعير، هئ هئ

    بوسليمان
    صح لسانك

    ReplyDelete
  9. The problem with Kuwaiti women is a problem the women's movement faces all over the world. Many women do not realize how important their rights are, until they lose them. If a Kuwaiti woman is married to a good man who respects her, and her brothers didn't steal her inheritance, and her boss gives her fair treatment at work, then she will most likely not think too much about her political rights. However, if any one of these situations change (her husband hits her, her brothers embezzle from her, he boss gives the nexy promotion to the next man because she took maternity leave) then you'll see her screaming murder for her rights. This is wrong! Our political rights are vital, regardless of whether they are being violated or not. It doesn't matter if most women won't run for power or even vote if given our political rights, we still need to have them. It was decades before American women joined Congress and they received their suffrage in 1919!

    ReplyDelete
  10. Furthermore, these 3eyaayez, as one blogger has unfortunately described, are the pioneers that made it easier for women like me to openly defend our political rights. They are daring, patriotic women who risked being branded as "liberal" and "met-amrekeen" so that they can make Kuwait a little bit better for my generation. Just like Shurooa said, Allah yewafeghom wa yekather min amthaalhom!

    ReplyDelete

Keep it clean, people!